أخبار الوزارة
"التجارة" حملة شاملة على منازل شعبية ومستودعات تكشف تورط عمالة في تخزين 45 ألف سلعة مقلدة
27 شعبان 1436
المصادرات اشتملت على شامبوهات وأدوات صحية وقطع غيار للسيارات
 
في إطار الجهود المبذولة من قبل الفرق الميدانية لوزارة التجارة والصناعة واستمراراً في مواصلتها التصدي لكافة أساليب الغش التجاري، ضبطت الوزارة عمالة مخالفة استغلت منازل شعبية ومستودعات في الرياض، عبر اتخاذها وكراً لتعبئة وتخزين أكثر من 45 سلعة استهلاكية مقلدة لعلامات تجارية مشهورة، وشامبوهات وكريمات الجسم مجهولة المصدر، إلى جانب كميات كبيرة من الأدوات الصحية وقطع غيار السيارات، وذلك بهدف غش وخداع المستهلكين وادعاء جودتها العالية، وتم إغلاق المقرات، فيما استدعت الوزارة المسئولين عنها للتحقيق وتطبيق العقوبات النظامية بحقهم.

وتعود التفاصيل لكشف الوزارة عمالة تقوم بتسويق شامبوهات وكريمات تجميل مجهولة المصدر ولا تحمل أي بيانات تجارية، تم تخزينها داخل منزل شعبي بحي الديرة، حيث اتضح تعبئة أصنافاً صنعت في "الصين" داخل عبوات تحمل علامات تجارية مشهورة منها "هيد آند شولدرز"، و"بانتين"، و" صانسيلك "، و"كلير"، و"دوف" وغيرها، وتمت مصادرة أكثر من 22 ألف عبوة شامبو، و4500 عبوة كريمات.

كما أغلقت الوزارة مستودعاً في حي الشفا جنوب الرياض يقوم بتزوير بلد المنشأ للأدوات الصحية، وحجزت الوزارة أكثر من 3500 قطعة "سيفونات" يتم تعبئتها في عبوات وكراتين أعدت بغرض بيعها وتسويقها على المستهلكين، وادعاء أنها صنعت في "بريطانيا"، ورصد المراقبون أثناء تفتيش ومعاينة الموقع تجهيز ٢٠٠٠ كرتون فارغ لأغراض التعبئة والتخزين.

على صعيد متصل أغلقت الوزارة أيضاً مستودعاً في حي الفيصلية جنوب الرياض، إثر تورطه في تزوير قطع غيار السيارات، حيث جرى ضبط وحجز أكثر من 15 ألف قطعة غيار سيارات تضمنت "فحمات" و"أقمشة" تحمل علامة "آي سي ديلكو" ، وتم سحب العينات للتحقق من وجود اشتباه تقليد علامة تجارية، واستدعاء مالك المستودع للتحقق من مصدر قطع الغيار.

الجدير بالذكر أن وزارة التجارة والصناعة نفذت حملات رقابية خلال الفترة الماضية بالتعاون والتنسيق مع الحملات الأمنية المشتركة، حيث أسفرت عن ضبط عمالة تورطت في تخزين كميات كبيرة من السلع الاستهلاكية المقلدة والمغشوشة داخل مستودعات ومنازل وسط الرياض ، واستدعت المتورطين للتحقيق، واتخذت الإجراءات النظامية بحقهم.

ويأتي ذلك في إطار الجولات الرقابية المتواصلة التي تنفذها الوزارة للتأكد من عدم وجود ممارسات غش، وتحايل على المستهلكين، واستغلال الإقبال على الشراء في بيع وتسويق أي سلع مقلدة أو مغشوشة.

وتشدد الوزارة على أنها لن تتهاون في إيقاع العقوبات النظامية على المخالفين والمتورطين في ممارسة الغش، وكل ما يعرض صحة وسلامة المستهلكين للخطر.

كما تدعو الوزارة عموم المستهلكين إلى الإبلاغ عن شكاواهم وملاحظاتهم لمركز البلاغات في الوزارة على الرقم  1900، أو عبر تطبيق بلاغ تجاري.
​​
إضافة تعليق
الاسم (إختياري)
البريد الإلكتروني (إختياري)
نص التعليق*
أدخل الرمز الظاهر على الصور*
CAPTCHA
Change the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 

جميع الحقوق محفوظة وزارة التجارة و الاستثمار ©
افضل ابعاد للتصفح 768*1024 يدعم جميع المتصفحات والأجهزة الذكية