أخبار الوزارة
"القصبي" يشكر القيادة على إنشاء الهيئة السعودية للملكية الفكرية
28 جمادى الثانية 1438
​تهدف لرفع مستوى المملكة في مؤشر الابتكار العالمي ودعم الاقتصاد المعرفي
 
رفع معالي وزير التجارة والاستثمار، رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ـ يحفظه الله ـ بمناسبة صدور قرار مجلس الوزراء اليوم الاثنين في جلسته المنعقدة في الرياض بالموافقة على إنشاء الهيئة السعودية للملكية الفكرية والتي تعد إحدى مبادرات منظومة التجارة والاستثمار ضمن برنامج التحول الوطني 2020.
 
وأكد القصبي أن الموافقة على إنشاء الهيئة السعودية للملكية الفكرية سيسهم في تنظيم العمل وتوحيد الجهود، بعد أن كانت حقوق الملكية الفكرية في المملكة موزعة بين أكثر من جهة، وهي وزارة "التجارة والاستثمار" (العلامات التجارية)، وزارة "الثقافة والإعلام" (حقوق المؤلف والحقوق المجاورة)، و"مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية" (براءات الاختراع)، مبيناً أن القرار السامي جاء منظماً لحقوق الملكية الفكرية عبر إيجاد مرجعية ترسم التوجهات المستقبلية التي تزيد من حماية حقوق الملكية الفكرية، وتسهم في رفع الثقة بها.
 
وأضاف القصبي أن إنشاء الهيئة يهدف إلى تحسين بيئة الأعمال ودعم الاقتصاد المعرفي، وفسح المجال أمام إبداعات وابتكارات الشباب السعودي ،بالإضافة إلى الرفع من مستوى المملكة في مؤشر الابتكار العالمي، وتعزيز أعمال المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتسخير العوائد المالية لتطوير خدمات حماية الملكية الفكرية.
 
وقال القصبي " إن قرار إنشاء الهيئة سيعمل على تعزيز الاستثمارات الاجنبية في بيئة تتمتع بقدر عال من حماية حقوق المستثمر الفكرية بكافة أشكالها، وزيادة المشاركات وتوحيد الآراء في التمثيل الخارجي، ومتابعة الالتزامات والاتفاقيات والمعاهدات والبروتوكولات المتعلقة بالملكية الفكرية للاستفادة الكاملة مما تقدمه هذه المنظمات الدولية من معونة ودعم فني". 
 
وأوضح معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية  أن إنشاء الهيئة يسهم في رفع مستوى العائد الاقتصادي لمخرجات الملكية الفكرية، ويضع آليات واضحة لإدارة الملكية الفكرية وتنسيق الإجراءات بقدر الإمكان مما يسهل عمليات تسجيل حقوق الملكية الفكرية، كذلك ترسيخ ثقافة الملكية الفكرية والتشجيع على الابتكار، وتنويع مصادر الدخل والتقليل من الاعتماد على النفط لدعم الاقتصاد الوطني من خلال توجه المملكة في رؤية 2030.
 
واختتم القصبي تصريحه بقوله بأن الهيئة ستسهم في رفع مستوى إدراك المستثمر في أهمية تسجيل حقوق الملكية الفكرية، ودعم ايجاد تخصصات ملكية فكرية في جامعات المملكة بالتنسيق مع وزارة "التعليم"، لافتا أن توجه معظم الدول الأعضاء في المنظمة العالمية للملكية الفكرية لتكون موضوعات الملكية الفكرية تحت كيان إداري واحد مما يخدم تنظيم تشريعات حقوق الملكية الفكرية وتطويرها.
 
الجدير بالذكر أن العام الماضي 2016 قد شهد تسجيل أكثر من 20 ألف علامة تجارية من قبل وزارة "التجارة والاستثمار"، وأكثر من 7300 طلب إيداع وإنجاز براءة اختراع لدى مكتب البراءات السعودي في "مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية"، كما تلقت وزارة "الثقافة والإعلام" خلال العام الماضي 186 قضية تم النظر فيها من قبل لجنة النظر في مخالفات حقوق المؤلف.
 
إضافة تعليق
الاسم (إختياري)
البريد الإلكتروني (إختياري)
نص التعليق*
أدخل الرمز الظاهر على الصور*
CAPTCHA
Change the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 

جميع الحقوق محفوظة وزارة التجارة و الاستثمار ©
افضل ابعاد للتصفح 768*1024 يدعم جميع المتصفحات والأجهزة الذكية