أخبار الوزارة
الوزارة تصدر تقريرها الربع سنوي عن أسعار السلع الغذائية الأساسية والتموينية خلال الربع الثاني لعام 1428هـ
16 رجب 1428
أصدرت وزارة التجارة والصناعة تقريرها الربع سنوي عن أسعار السلع الغذائية الأساسية والتموينية خلال الربع الثاني لعام 1428هـ بالمقارنة مع الربع الرابع لعام 1427هـ والربع الأول لعام 1428هـ ، وإستعرض التقرير تطورات متوسط أسعار عدد من السلع الغذائية الأساسية والتموينية حيث أشار التقرير إلى إستقرار متوسط أسعار الدقيق بنوعية البر والأبيض ، فيما إرتفع متوسط أسعار أصناف الأرز بنوعيها الأمريكي والهندي في الأسواق المحلية نتيجةً لإرتفاع تكلفة إستيراد الأرز الأمريكي من مصدره بحدود (35%) لزيادة الطلب عليه ونقص المعروض منه في الأسواق العالمية ، وأشار التقرير إلى أن أثر هذه الزيادة على الأسعار في الأسواق المحلية بدأ بالظهور بصورة تدريجية منذ نهاية الربع الرابع لعام 1427هـ ، أما أصناف الأرز الهندي فقد بدأت الزيادة في أسعارها مع نهاية الربع الأول وخلال الربع الثاني لهذا العام 1428هـ وتأتي الزيادة نتيجة لإرتفاع تكلفة إستيرادها خلال المرة الأولى بنسبة (33.3%) ولجأ المصدرون في الهند مع نهاية الربع الأول لعام 1428هـ لزيادة سعر الطن بمقدار مائة دولار لترتفع تكلفة إستيراد الطن إلى (900) دولار أي بزيادة عن أسعار الاستيراد في العام الماضي بنسبة (50%) ثم لجأ المصدرون في الهند مرةً أخرى لزيادة تكلفة إستيراد الطن من الأرز ليصل إلى (950) دولار ، وبالرغم من الزيادة الكبيرة في تكلفة الاستيراد إلاَّ أن الأسعار في الأسواق المحلية كان ارتفاعها طفيفاً وبصورة تدريجية ومن المتوقع أن يستمر الارتفاع في أسعار أصناف الأرز الهندي تبعاَ للتغيرات في تكلفة الاستيراد .

وأوضح التقرير بأن أسعار السكر في الأسواق المحلية شهدت خلال الربع الثاني 1428هـ إنخفاضاً وإن كان بصفة طفيفة بالمقارنة مع الربع الأول حيث بلغت نسبة الانخفاض (3.2%) إلاَّ أن نسبة الانخفاض تعتبر جيدة إذا ما قورنت مع مستوى الأسعار خلال الربع الرابع 1427هـ حيث وصلت نسبة الانخفاض إلى (8.9%) وجاء الانخفاض إمتداداً للانخفاض في أسعار السكر في الأسواق العالمية منذ منتصف نوفمبر 2006م نتيجة لزيادة كميات الإنتاج في البرازيل والتحسن الكبير الذي طرأ على المحصول الهندي والتايلندي .

وشهدت أسعار عدد من أصناف الحليب المجفف خلال الربع الثاني 1428هـ إرتفاعاً في الأسعار نتيجةً لعدد من العوامل أهمها إرتفاع أسعار مشتقات الحليب في دول الاتحاد الأوروبي وإتجاه الشركات الأوروبية المصنعة للحليب المجفف إلى تصنيع (الزبده) حيث تحقق مكاسب أكبر من إنتاج حليب البودرة ، وقد أثرت هذه العوامل على أسعار عدد من أصناف الحليب المجفف في السوق المحلي منها حليب ''النيدو'' والذي شهدت تكلفة إستيراده خلال شهري فبراير ومايو 2007م إرتفاعاً تراوح بين (7% -9%).

وأشار التقرير إلى أن متوسط أسعار الزيوت النباتية في الأسواق المحلية إرتفع أيضاً بنسبة (1.2%) بالمقارنة مع الربع الأول 1428هـ وبنسبة (10%) بالمقارنة متوسط أسعاره خلال الربع الرابع 1427هـ ويأتي الارتفاع في أسعار الزيوت النباتية نتيجة لإرتفاع تكلفة إستيراد الزيوت النباتية المكررة بنسبة (18%) لإرتفاع الطلب عليها من كل من الهند والصين ونقص المحصول في الدول المصدرة .

ويشير التقرير لإرتفاع متوسط أسعار لحوم الدواجن خلال الربع الثاني 1428هـ بنسبة (2.1%) بالمقارنة مع الربع الأول 1428هـ و(11.1%) بالمقارنة مع متوسط أسعارها خلال الربع الرابع 1427هـ ويأتي الارتفاع في أسعار لحوم الدواجن لإرتفاع تكلفة إستيراد أعلاف الدواجن (الذرة الصفراء وفول الصويا) بنسبة (60%) .

وبين التقرير أن أسعار اللحوم الحمراء المذبوحة محلياً شهدت خلال الربع الثاني 1428هـ إنخفاضاً في متوسط أسعار الكيلو جرام بالمقارنة مع متوسط أسعاره خلال الربع الرابع من عام 1427هـ بنسبة (20%) وبنسبة إنخفاض عن الربع الأول 1428هـ بنسبة (4.7%) ويأتي الانخفاض نتيجة لتوفر المعروض من الأغنام بعد الانخفاض في المعروض والذي شهدته الأسواق المحلية خلال الربع الرابع لعام 1427هـ ، وأوضح التقرير أن أسعار اللحوم المستوردة شهدت خلال الربع الثاني 1428هـ إرتفاعاً طفيفاً في متوسط أسعارها للكيلو جرام بالمقارنة مع متوسط أسعارها خلال الربع الرابع 1427هـ والربع الأول لعام 1428هـ حيث بلغت نسبة الارتفاع بالمقارنة مع الربع الرابع 1427هـ (2.7%) بينما بلغت نسبة الارتفاع بالمقارنة مع الربع الثاني 1428هـ (1.2%) ويأتي هذا الارتفاع نتيجة لنقص الكميات المستوردة وخصوصاً من أستراليا .
جميع الحقوق محفوظة وزارة التجارة و الاستثمار ©
افضل ابعاد للتصفح 768*1024 يدعم جميع المتصفحات والأجهزة الذكية