أخبار الوزارة
الوزارة تعقد ندوة (فرص الاستثمار الصناعي وأثر العمل التعاوني على التنمية الزراعية في منطقة جازان)
20 ربيع الأول 1425
​تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز آل سعود أمير منطقة جازان، وبحضور أصحاب المعالي وزراء التجارة والصناعة والزراعة والشئون الاجتماعية وعدد من المسئولين والخبراء والمعنيين بشئون التنمية في المملكة وفي دول مجلس التعاون الخليجي، تعقد بمدينة جيزان ندوة فرص الاستثمار الصناعي وأثر العمل التعاوني على التنمية الزراعية في منطقة جازان في الفترة من 22 – 23 ربيع الأول 1425هـ الموافق 11 – 12 مايو 2004م.

ويقوم على تنظيم هذه الندوة كل من وزارة التجارة والصناعة ومجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية والغرفة التجارية الصناعية بجازان وشركة جازان للتنمية الزراعية ومنظمة الخليج للاستشارات الصناعية.

وتهدف هذه الندوة إلى تعريف المشاركين فيها بفرص ومناخ الاستثمار الصناعي في منطقة جازان، وستقدم أوراق عمل تناقش عدداً من المواضيع الهامة مثل بيئة ومشاريع الاستثمار في هذه المنطقة ودور صندوق التنمية الصناعي السعودي في تمويل المشاريع الصناعية في منطقة جازان، وفرص الاستثمار الصناعي في منطقة جازان، اثر العمل التعاوني على التنمية الزراعية في منطقة جازان ودور الجمعيات التعاونية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والتسويق الزراعي ودور البنك الزراعي في دعم هذه الجمعيات.

وفي هذا الصدد صرح سعادة الأستاذ صالح بن عيد الحصيني وكيل الوزارة لشئون الصناعة أن تنظيم هذه الندوة يأتي ضمن اهتمامات وزارة التجارة والصناعة في مجال تهيئة البيئة المثلى للمشاريع الاستثمارية الصناعية في كافة مناطق المملكة وقد حرصت الوزارة على تكليف أحد بيوت الخبرة الإقليمية وهي منظمة الخليج للاستشارات الصناعية لإعداد دراسات الفرص الاستثمارية سوف يتم تقديمها أمام رجال الأعمال والمستثمرين في منطقة جازان، وتشمل هذه الفرص صناعات مختلفة مثل السماد الحيوي والطوب الأحمر لمصانع الاسمنت ، مسبوكات لصناعة الاسمنت ، زبدة الفول السوداني ، أكياس مرشحات التقنية لصناعة الاسمنت ، الكرتون المموج ، الأكياس البلاستيكية ، تدوير خردة السيارات ، صناديق البوليسترين ، المبيدات الحيوية ، والتي ستساهم في ازدهار المنطقة وتطويرها وإيجاد فرص وظيفية لأبنائها.

وتسعى الوزارة من خلال هذه الملتقيات إلى تعظيم دور القطاع الصناعي في التنمية الاقتصادية الوطنية وتفعيل دور التكامل الصناعي على أساس انه وسيلة فعالة لتنظيم الإنتاج الصناعي وتحسين استخدام طاقات المؤسسات الصناعية وزيادة الإنتاج والتشغيل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ورفع قدرتها الإنتاجية من خلال مشاركة اكبر عدد من وحدات الإنتاج المتخصصة، كما أن التكامل الصناعي يساهم في الحد من الواردات وذلك بتصنيع قطع الغيار والمكونات المختلفة وبعض المعدات التي تتطلب وقتاً طويلاً وأموالاً طائلة لاستيرادها. والجدير بالذكر أن منطقة جازان تحظى بعدد من المشاريع الصناعية يبلغ عددها ( 38 ) مشروعاً صناعياً منتجاً تزيد استثماراتها على ( 1552 ) مليون ريال.

كما أن المدينة الصناعية بمنطقة جازان والتي يبلغ إجمالي مساحتها ( 40 ) مليون م 2 سيتم تنفيذ المرحلة الأولي منها – بمشيئة الله – قريباً بمساحة ( 10 ) مليون م 2 وذلك بأشراف مباشر من الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية.
جميع الحقوق محفوظة وزارة التجارة و الاستثمار ©
افضل ابعاد للتصفح 768*1024 يدعم جميع المتصفحات والأجهزة الذكية