أخبار الوزارة
"الوزارة" تغلق مستودعاً وتصادر 44 طناً من الأرز المغشوش والمعاد تعبئته
10 ذو القعدة 1434
تعد القضية الثالثة التي تكشفها الوزارة خلال 3 أشهر في مدن مختلفة
 
أغلقت وزارة التجارة والصناعة مستودعاً في الدمام يمتهن غش الأرز، حيث داهمته فرق الرقابة وهو يعبئ عدداً من الأنواع مجهولة المصدر والرديئة من السلعة في أكياس لعلامات تجارية مشهورة للتغرير بالمستهلك، فيما تم حجز ومصادرة الكميات المضبوطة التي تقدر بـ 44 طن قبل تصريفها للأسواق، وتحويل مالك المستودع والعمالة الأجنبية للتحقيق.
 
 
ويعد ذلك ثالث قضية تكشفها وزارة التجارة والصناعة لمقار تجارية في مدن مختلفة من المملكة متورطة في غش الأرز.
 
وكانت فرق الوزارة في المنطقة الشرقية قد أجرت مسحاً شاملاً للمستودعات، واكتشفت المقر المتورط الذي يتبع لإحدى الشركات التجارية المحلية وهو يمارس عمليات الغش من خلال العمالة الآسيوية التي تجلب عدد متنوع من الأرز الهندي، وتعبئة في أكياس أخرى.
 
وقد تم  حجز ومصادرة أكثر من 44 طن، إضافة لكميات كبيرة من الأكياس الجاهزة للتعبئة، ومكائن تعبئة وخياطة تستخدمها العمالة بعد إفراغ الأرز مجهول المصدر.
 
كما لاحظ المراقبون افتقاد المستودع للاشتراطات والصحية، وطرق التخزين السليمة، إضافة إلى أن العمالة مخالفة للأنظمة وغير مرخص لها العمل في هذا القطاع.
 
يذكر أن وزارة التجارة والصناعة  ضبطت في مكة خلال الفترة الماضية أسواق ومحال تجارية تضع أنواعاً من الأرز الرديء في أكياس ذات علامات تجارية مختلفة عن علاماتها الأصلية لإيهام المستهلك، بجودتها ومن ثم بيعها بأسعار عالية.
 
كما ضبطت الوزارة قبل ذلك مستودعاً في جدة يضع أنواعاً من الأرز في أكياس لعلامات متنوعة، واستدعت المسؤولين للتحقيق لتطبيق الإجراءات النظامية بحقهم.
 
كما تؤكد الوزارة على استمرارها في الجولات الرقابية، على الأسواق، والمحال التجارية، والمستودعات الغذائية، وجميع المنشآت التجارية، والصناعية، للتأكد من نظامية أعمالها، وعدم وجود ممارسات تضر بالمستهلك.
 
فيما تدعو الوزارة جميع المستهلكين إلى التعاون معها، وذلك بالإبلاغ عن المحال المخالفة، أو التي تروج لمواد محظورة، من عبر الاتصال بمركز بلاغات المستهلك (8001241616).
جميع الحقوق محفوظة وزارة التجارة و الاستثمار ©
افضل ابعاد للتصفح 768*1024 يدعم جميع المتصفحات والأجهزة الذكية