أخبار الوزارة
"الوزارة" تستكمل اتلاف 12 ألف كيلو من المواد الغذائية الفاسدة في مكة
13 رمضان 1434
​بعد أن أثبتت مختبرات هيئة الغذاء ضررها وعدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي
 
أتلفت وزارة التجارة والصناعة في مكة 12 ألف كيلو غرام من الزيتون، والمخللات، ومواد غذائية أخرى فاسدة، كانت قد تحفظت عليها خلال جولاتها السابقة على عدد من المستودعات، وأخذت عينات منها وارسلتها لمختبرات هيئة الغذاء والدواء لفحصها، حيث أثبتت التحاليل عدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، وضررها الصحي.
 
 
وجاء ذلك استكمالاً لنتائج الجولات الرقابية التي أجرتها فرق الرقابة في مكة المكرمة خلال الفترة الماضية والتي على ضوئها تم اتلاف  أكثر من 1500 كيلو جرام من المواد الغذائية الفاسدة، وغير الصالحة للاستهلاك الآدمي، بسبب سوء التخزين، وذلك بعد ضبطها من فرق التفتيش في مستودعات طريق مكة- جدة، حيث كانت معدة للتوزيع في المحال والأسواق التجارية والمطاعم، وتم استدعاء المسؤولين عن تلك المستودعات للتحقيق، تمهيداً لرفع القضية لهيئة التحقيق والادعاء والعام.
 
وكانت فرق الرقابة في مكة المكرمة قد أجرت جولات رقابية على عدد من المستودعات والمحال التجارية الخاصة بالمواد الغذائية، والتي اتضح من خلالها عدم اتباع بعضها للأساليب النظامية في التخزين، إلى جانب افتقاد جزء آخر منها إلى أجهزة التبريد، وهو ما تسبب في ظهور علامات التعفن فيها.
 
وتحذر وزارة التجارة والصناعة من التورط في بيع السلع الغذائية الفاسدة، والتي تضر بسلامة المستهلكين، وأنها ستوقع أشد العقوبات النظامية بحق المخالفين.
 
كما تؤكد الوزارة على مواصلتها إجراء الجولات الرقابية، على الأسواق، والمحال التجارية، والمستودعات الغذائية، وجميع المنشآت التجارية، والصناعية، للتأكد من نظامية أعمالها، وعدم وجود ممارسات غش، وتحايل على المستهلكين.
جميع الحقوق محفوظة وزارة التجارة و الاستثمار ©
افضل ابعاد للتصفح 768*1024 يدعم جميع المتصفحات والأجهزة الذكية